الخطوة الثانية، كيف أذاكر؟


 

بسم الله الرحمن الرحيم

تحية طيبة سلام الله عليكم ورحمته وبركاته.

الجزء الأول : هنا

عدنا في الجزء الثاني من سلسلة الدراسة. والخطوة الثانية اللي توصلني في آسك كثير، كيف أذاكر، كيف أحفظ، كيف انظم وقتي، كيف استرجع المعلومة صح؟

أولًا / طريقتي ليست الطريقة المثلى، لكنها جيدة بالنسبة لي بما يكفي.

كل الموضوع ينطوي في عبارة: أن تدرس بذكاء لا بجهد.

صورة بوم، لأن البوم أذكياء، ولطفاء. وبصراحة لأني أحبهم.

 

الدراسة تبدأ من وقت المحاضرة. في الجامعة ليس بالضرورة أن تحضر جميع المحاضرات، أنت مُخير. لكني أكره بشدة أن أغيب عن المحاضرة لأنني أشعر دائمًا وأبدًا أني ضيعت حلقة مهمة لن استطيع تعويضها وإن استمعت لتسجيل المحاضرة في البيت.

 

1- في المحاضرة أحاول بقدر الإمكان أن استمع لما  يقوله الدكتور\ الدكتورة بتركيز.

بعد مرور فترة من الزمن أكون قادرة على فهم اسلوبه، غالبًا ما ينصح بذلك لمعرفة بعض النقاط التي يركز عليها كثيرًا ويهتم بها، والأخرى التي لا تحتاج لكثير من الوقت. ذلك صحيح، غير أني بدأت بأخذ الموضوع لبعد أبعد، أنا استفيد من لهجة الدكتور مثلًا في حفظ مصطلح معين بنغمة معينة، اهتم بالأمثلة والقصص التي يضربها لتخدم الموضوع، أهتم بربط المعلومة بحالته المزاجية في ذلك اليوم، محادثة الجوال التي قام بها في وسط الدرس، بحالتي أنا المزاجية ذلك اليوم. عندما أربط المعلومة بمشاعر معينة كالضحكة التي ضحكتها على القصة الطريفة، أو التوتر لغضب الدكتور الغير مبرر، فأنا انقل المعلومة للذاكرة طويلة المدى.*

* لمعلومات أكثر عن هذا الموضوع، اقرأ هذه التدوينة.

لذا خلال المحاضرة، أكتب ملاحظات لأنك ستوفر وقت طويل جدًا بدل الاستماع لها مجددًا في البيت، سجل المعلومات الإضافية التي يقولها لأنها من الممكن أن تكون موضع سؤال، ودون الاسئلة التي يسألها أو المواضيع التي يركز عليها. واربط كل هذه المعلومات بمشاعر معينة ولهجة معينة وظروف معينة، فتكون أسهل في الحفظ وأثبت في الذاكرة.

 

2- تكرار المعلومة.

بعض المعلومات التي أتعلمها أقوم بنقلها لأمي أو اختي أو اي شخص في البيت. أحكي له القصة التي حكاها الدكتور. بتكرار المعلومة في ذات الوقت ترتكز المعلومة بشكل أكبر في الذاكرة. 

أيضًا تعليمها لزميلة أو صديقة وشرحها لها، يثبت لك بالضبط هل أنت فهمت المعلومة أم لا. ففي حال واجهت مشكلة في شرحها لأحد، ستعرف موضع الضعف في فهمك فتقوم بمراجعتها لاحقًا.

 

3- البحث أعمق في المعلومة.

لو كانت المعلومة غريبة، أو غير واضحة تمامًا، في وقت الفراغ ابحث عنها في يوتيوب مثلًا، اقرأ عنها في مقالة قصيرة. لا أقول أن تتبحر فيها كثيرًا وتبذل جهدًا مضاعفًا. فقط لمحات صغيرة. هذا من الممكن أن يساعد في تثبيت المعلومة أكثر لأنك ستفهمها أكثر.

 

4- قراءة المحاضرة مباشرة. وبصراحة لست جيدة في ذلك إلا حديثًا لكن التأثير مدهش. اخصص بعض الوقت فقط لدراسة المحاضرة في يومها، أو قبيل يوم المحاضرة التالي. مجرد قراءتها مرة، ثم مراجعتها مرة أخرى ستدهشك كيف ستسترجعها سريعًا دون جهد. لو لم استطع قراءتها خلال الأسبوع ففي نهاية الأسبوع اقرأ جميع المحاضرات مما يسهل الموضوع.

 

5- ضع جهدًا في دراسة الإختبار القصير الأسبوعي.

-لو وجد- وإن كانت الدرجة عليها صغيرة جدًا.أنا أفعل ذلك لأنني بذلك أدرس لتحصيل علمي سيفيدني جدًا في الاختبارات النهائية وسأجد أنني أسرع في استرجاع المعلومة.

 

6- أحرص على جمع الدرجات طوال العام الدراسي وقبل الدخول للإختبار.

في كليتنا، اعمال السنة – اختبارات قصيرة ونصفية ومعامل وواجبات- تشكل 60-70% من الدرجة النهائية واما الإختبار النهائي فيتراوح بين الـ40-30%. لذلك كل واجب وإن كان عليه 1% فأنا احرص على حصولي عليه. لأن درجة واحدة تنقلك من A الى A+ و درجة واحدة تنقلك من A الى B+ وذلك من الممكن أن يؤثر على معدلك فيجعلك متفوقًا سنة، والأخرى لا.

 

7- وضع خطة دراسية.

كيف؟ يعني أنه من وقت خروجك من الجامعة، خطط ماذا تريد أن تدرس لهذا اليوم على الأقل. فقط فكرة سريعة في ماذا تحتاج أن تنجز اليوم. وبعد العودة للمنزل والاسترخاء. ضع خطة مفصلة أكثر. قبيل صلاة المغرب كذا وكذا، بعدها كذا وكذا. انهي الدراسة في هذا الوقت.

حاول أن تكتب الخطة المفصلة وقائمة المهام، لا تكتفي أن تخطط في ذاكرتك. أنت أكثر قابلية لانجاز أعمالك في حال كتابتها.

 

8- أصنع روابط مضحكة، أو أكثر منطقية.

مثلًا في مادة الأدوية، نحتاج لحفظ كمية كبيرة من اسماء الأدوية الغريبة. وحقيقةً الموضوع يغدو أصعب في كل محاضرة مع كم جديد من الاسماء. لذا أنا أخترع روابط لأصل لاسم الدواء.

اصنع قصص، اناشيد، قسم الكلمة، احفظها في اختصارات. ابتكر طريقة للحفظ.

 

9- أدرس بصوت مسموع.

لفترة كنت أعتقدها عيب فيني خصوصًا وأني أزعج أختي في الغرفة وهي تدرس -لأني كنت أبالغ أحيانًا :P- . لكن في الحقيقة أنت أكثر قابلية لحفظ المعلومة عند قراءتها بصوت مسموع. حاول أن تسمع صوتك وانت تذاكر.

 

10- أخيرًا خصص بجد وقت المذاكرة.

إذا لم تكن تشعر بأنك ستدرس جيدًا الآن لا تدرس. فغالبًا ستضيع وقتك. ألعب، شاهد فيلمًا، أخرج. وعندما تنجز كل ذلك أذهب وادرس. خصص وقت الدراسة فعلًا للدراسة. وراقب نفسك، بعد كم من الوقت تشعر بأنك فقدت تركيزك؟ غالبًا الناس تفقد تركيزها على موضوع معين كُل 50-45 دقيقة. لذلك في كل 50 دقيقة خذ استراحة لمدة 10 دقائق. تجول في مواقع التواصل الاجتماعي، اعد كوبًا من الشاي، استرخي وراقب السقف، بعدها عد للدراسة مجددًا ستكون أكثر تركيزًا.

 

في النهاية خذ المهمة كاختيار وليس إجبار. كأسلوب حياة، كطريق لهدف معين. لا تتذمر كثيرًا وحاول أن تمشي في هذا النظام بخطوات الأطفال، لا تجبر نفسك أن تعيشه وتكون منظمًا 100% خلال أسبوع. لا تندم ولا تفقد الحماسة ولا تشعر أنك تحتاج أن تبدأ من بداية السنة لتكون متفوقًا. ابدأ الآن.

 

أخيرًا، ربما يكون الجزء الثالث هو الآخير في هذه السلسلة، سيكون عن تقنيات ذكية في الدراسة. اتمنى أن تتركوا لي انطباعكم وتعليقاتكم عن هذه التدوينة. خصوصًا وانها ليست من التدوينات التي اعتبرها بيان فعلًا!  غير أن كثرة الاسئلة عن هذا الموضوع أخرجتها للنور.

وحييتُم.

6 thoughts on “الخطوة الثانية، كيف أذاكر؟

  1. عن نفسي، كنت بالبداية اقلد طرق الآخرين بالدراسة ولكن مع الوقت اكتشفت النمط الخاص بي، المناسب لحالتي وشخصيتي. الموضوع يحتاج لجهد كبير، انفقت شهور لأجل أن أفهم كيف يجدر بي أن أدرس! أما الآن فالحال أفضل بكثير – ولله الحمد – ، ما يزعجني هذا العام بالتحديد المواد التي تعتمد على الحفظ، اقضي مع الكتاب يومين ولا اخرج بتلك النتيجة التي اقضيها مع المادة العلمية!
    مترقبة للسلسة ٣ 💜

  2. وعليكم السﻻم ورحمة الله
    فعﻻ بيان اشكرك جزيل الشكر على تدويناتك واللتي ﻻ ابالغ ان قلت انها جعلت مني انسانه اكثر ايجابيه وتفائل اما بالنسبه لهذه التدوينه فقد افادتني وافادت كثير من هم في شاكلتي فهذه السنه الثانيه لي في الطب وقد تهت فيهاوشعرت بالضياع فلم استطع المذاكره وبالتالي تدنى مستواي . اشكرك مجددا واسأل ان يجعلها في ميزان حسناتك . بحفظ الرحمن

  3. في نصيحتين سمعتها من فيديو *ليست لي* أفادتني جداُ وحبيت أشاركم :
    1- خل معك شي تذاكره في اي مكان وعن نفسي انصح انك تدخر الراتب اللي يجي كل شهر وتشتري فيه tablet فتكون السلايدات والنوتس متاحة لك في اي وقت فمثلا قبل المحاضرة أو بعدها أو قبل اللاب من الممكن كل وحدة تكون 10 دقايق بس لما تنجمع تكون ذاكرت نص ساعة
    2- اهتم بصحتك وحاول تبتعد عن المريضين * ادري it sounds wrong* بس خلنا نكون واقعيين لما تكون مريض تكون أقل انتاجية وتذاكر أقل
    وبس
    يعطيك العافية بيان وانا من متابعاتك بصمت بس جدا استمتع بقراءة مدوناتك اسلوبك في الكتابة جميل *.* جزاك الله خير !

ساهِم في التغيير ، أترك لي ردًا ♥

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s